بيان من اتّحاد الشيوعيين الأردنيين في ذكرى استشهاد الرفيق ناهض حتَّر

    قبل عام، وتحديداً في الخامس والعشرين من أيلول، انطلقت رصاصات الحقد والغدر مستهدفة رفيقنا المفكر الماركسي، والمناضل الثوري ناهض حتر، فخرَّ شهيداً على مدخل قصر العدل، ليكون حتى في استشهاده بطلاً أسطورياً يصنع التاريخ. فقد سار على درب الشهادة مرفوع الرأس، رابط الجأش، يصرخ بوجه قاتليه أين هو العدل؟   قبل ذلك بحوالي الشهر، أطلق تنظيم الإخوان المسلمين عبر ذراعه الإعلامي (جريدة «السبيل») حملة مسعورة ضد الشهيد بدعوى إعادة نشر رسم يسيء إلى تصورهم للذات الإلهية. تلقف رئيس الوزراء هاني الملقي [...]

اقرأ المزيد...

ناهض حتَّر.. المناضل والمفكِّر المظلوم حتَّى الرمق الأخير

// د. هشام غصيب //     يا ناهض. أيها الصديق الصدوق. كان ينبغي أن نحتفي بك في أثناء حياتك، لا بعد مماتك. كان ينبغي أن نحتفي بتميزك وإبداعك، الذي رفع اسم الأردن عالياً في سماء العروبة، وبتحليلاتك الثاقبة وأسلوبك الرشيق المحكم الفريد من نوعه.   لكم كنت يا ناهض مظلوماً في حياتك حتى لحظة اغتيالك الآثم. فتغافل الوسط السياسي والثقافي الأردني عن تميزك وإبداعك ولم يروا في كتاباتك المشرقة سوى حراب تمزق ما اعتادوا علىه من حجب تستر عورات واقعهم المريض. أما أنت، [...]

اقرأ المزيد...

اغتيال ناهض حتّر كاختصارٍ مُريب

// باسل رفايعة //     كأنَّ هَذِهِ البلاد لَمْ تُطعن في صميمِ قيمها، وكرامتها، وعدالتها في 25 أيلول 2016، وكأنَّ الحقَّ شأنٌ ثانويٌّ، يسهلُ دفنهُ تحتَ ترابِ الفحيص، لينتهي ناهض حتَّر إلى مجردِ كاتبٍ، اغتالهُ همجيٌّ، دفاعاً عن الله، وما إلى ذَلِكَ مِنْ تسطيحٍ وتبسيطٍ، لحياةِ مثقَّفٍ خلافيٍّ، وصلبٍ، حملَ مشروعاً، وكانَ له حلفاء وخصوم، ولا تزالُ أفكارهُ ومواقفهُ محلَّ جدلٍ، لا يُمْكِنُ تجاوزهُ في النقاشِ الداخليِّ، والإقليميِّ.   لَمْ يتعامل الأردن الرسميّ مع اغتيال ناهض حتّر، كما ينبغي، لجريمةٍ، منسوجةٍ بخيوطٍ مريبةٍ، [...]

اقرأ المزيد...

حسن نصر الله وقضايا التحرر الوطني*1 بعينيْ ناهض حتر

// أحمد جرادات //     أُطروحة ناهض حتر الرئيسية وسؤاله الكبير تمهيد لعل من أهم ما يميز الكاتب والمناضل السياسي اليساري البارز الشهيد ناهض حتر هو الجرأة على اجتراح الأفكار والحلول للمشكلات بل المعضلات، المزمن منها والمباغت، وبناء المشاريع الفكرية والحركية، وسبر حركة الواقع الاجتماعي والسياسي والاقتصادي، والتقاط الظواهر الأكثر أهمية وإضاءة الجوهري منها، ثم طرح القضية التي يبلورها على الملأ كتابةً أو قولاً أو عملاً على شكل مشروع متكامل. هذا هو ديدنه، ولا يهمه أو يحبطه أو يثنيه عن عزمه شيئ إذا [...]

اقرأ المزيد...

لو.. وأمّ ناهض المفجوعة

// د. هدى فاخوري //     مرور عام كامل على غياب ناهض حتر، بالاغتيال السياسي الجسدي، لم يُبرٍّد نار القلب الملتاع. لهفي عليكِ يا صديقتي يا أمي ويا أختي أم ناهض المكلومة الملوعّة على غياب الابن الحبيب.   لم أكن أعرف، قبل استشهاده، أن ناهض الصديق الصِّداميّ له مثل هذه الأم الحنون، أدركتُ، أيضاً، أن جزءاً كبيراً من شخصيته وموهبته وقدراته وفصاحته موروث جيني من أم ناهض. تحدثني عنه كلما زرتها، خصوصاً في أمسيات السبت، كيف كان عطوفاً حنونا ويتدفق حيوية، كيف تدّب [...]

اقرأ المزيد...

مِنْ صفيَّة أنطون سعادة إلى ناهض حتَّر

// د. صفية أنطون سعادة //   الرصاصة لا تقتل الكلمة. الرصاصة تُعلي الكلمة فتطير وتنتشر في فضائها الحر، فضاءِ مشرقيتها كما أرادها ناهض حتّر. ناضل ناهض حتّر بالكلمة الصريحة، الواضحة، الفاقعة، ليس من أجل حريته الفردية، بل من أجل حريتنا جميعاً، نحن الذين ننتمي إلى هذه الارض الجميلة، إلى هلالها الخصيب بألوانه الزاهية، وتلاوينه الدينية والاثنية المختلفة، إلى هذه السجادة المنمنة بألف لون ولون والتي كونًها تاريخها منذ آلاف السنين، فخاض أهلها غمار البحار وكثبان الصحاري ينشرون ثقافتها ويشاركون الآخرين أقدم [...]

اقرأ المزيد...

أيلول ناهض حتَّر والبلاد التي تنسى مواعيد عشّاقها

// باسل رفايعه // لئلا ننسى، وهذهِ بلادٌ تنسى مواعيدَ عشّاقها، وحينَ يدمعونَ، تمدُّ لهم وَرَقَ زجاجٍ، ليمسحوا عيونهم بالدمِ، وتتركهم على صليبٍ، يشهقونَ باسمها، ويصعدونَ إلى كرازةٍ، تُشبهُ مُناولةَ خبزٍ. ولا تُشبهُ نبيذاً، كأنَّهُ جَسَد.   لئلا ننسى. في مثلِ هذه الأيام، كانَ لنا مسيحٌ، خانتهُ بلادهُ، وباتَ طريداً، و«فارّاً مِنْ وجهِ العدالةِ». إنَّهُ ناهض حتّر. هَلْ تذكرينَ يا بلقاءُ وعمّانُ وإربدُ.. الثالثَ عَشَرَ من آب 2016.   «قمرٌ على البلقاء». ودمٌ أردنيٌّ موعودٌ في عمّان، ذاتَ أيلول. لم يعرف الفتى الخمسينيُّ أنَّ [...]

اقرأ المزيد...