Author - أحمد جرادات

الأوديسة السورية: أوراق ناديا خوست

// أحمد جرادات //     “أوديسيوس، أيها الابن الملكي للاريتيس، رجل الأمجاد   أما زلت تواقاً إلى مغادرتنا والعودة على جناح السرعة إلى وطنك،   إلى أرضك الأم الحبيبة؟   حظاً سعيداً إذن ووداعاً!   لكن لو كنت تعلم في أعماقك كأس الآلام التي يخبِّئها لك القدر   وستتجرعها قبل أن تصل إل ذلك الشاطئ البعيد،   لمكثتَ إذن هنا سيداً في بيتنا،   ودخلتَ ملكوت الخلود.”   الرجاء الأخير من الإلهة كاليبسو إلى أوديسيوس، في محاولة لاستبقائه في جزيرتها بإغرائه بالخلود بدلاً من مكابدة الأهوال في طريق عودته إلى مملكته إيثاكا وزوجته بنيلوب، ومواجهة مآل الفناء [...]

اقرأ المزيد...

حسن نصر الله وقضايا التحرر الوطني*1 بعينيْ ناهض حتر

// أحمد جرادات //     أُطروحة ناهض حتر الرئيسية وسؤاله الكبير تمهيد لعل من أهم ما يميز الكاتب والمناضل السياسي اليساري البارز الشهيد ناهض حتر هو الجرأة على اجتراح الأفكار والحلول للمشكلات بل المعضلات، المزمن منها والمباغت، وبناء المشاريع الفكرية والحركية، وسبر حركة الواقع الاجتماعي والسياسي والاقتصادي، والتقاط الظواهر الأكثر أهمية وإضاءة الجوهري منها، ثم طرح القضية التي يبلورها على الملأ كتابةً أو قولاً أو عملاً على شكل مشروع متكامل. هذا هو ديدنه، ولا يهمه أو يحبطه أو يثنيه عن عزمه شيئ إذا [...]

اقرأ المزيد...

في الحالة الرثَّة.. عندما تُصبحُ «شتَّى» بديلاً للهويَّة الوطنيَّة

// أحمد جرادات //  «كم وعظَ الواعظون منا   وقام في الأرض أنبياءُ فانصرَفوا والبلاءُ باقٍ        ولم يزُل داؤكِ العياءُ» من ديوان «اللزوميات» لرهين المحبسين أبي العلاء المعري.   الأطروحة/المقاربة سؤال أساسي: لماذا وصلنا إلى هذه الحال من الانحطاط التاريخي؟ جواب محتمل: ابحث عن الكيانات الرثة. الانحطاط التاريخي والكيانات الرثة: أيٌّهما السبب وأيهما النتيجة؟ أم أنهما يشكلان حلقة جهنمية؟   الحالة الرثة: هل هي قابلة للفهم؟ أكاد أجزم بأن حالة الرثاثة أو الرثوثة في بلداننا تنطبق، بتفاوت، على كل شيء تقريباً: الفردِ والمجتمع، الحاكم والمحكوم، الطبقة والفئة والشريحة، الطائفة والمذهب، [...]

اقرأ المزيد...

ناهض حتَّر.. بطل تراجيديّ إغريقيّ

// أحمد جرادات // [إلى أم ناهض ورندة ومعتز ومعتصم وشقيقاتِه وأشقائِه: لقد كان حبيبُكم مفكراً ومناضلاً وطنياً وعروبياً وأممياً عنيداً وشخصيةً مميزة، ترك لكم إرثاً ثميناً يحق لكم الاعتزازُ به وذكرى وارفةً تأوون إليها كلما فاض نهرُ أحزانكم.] “مات عرار وكان يئن أما الأردن فلا يحتمل الأحرار وكأن النصفَ الأولَ من عِشق الأردن يستهلكُ النصفَ الثاني.” بهذه الأبيات الثلاثة من قصيدة “قمرٌ على البلقاء” التي ألقاها في جنازته بنفسه، لخَّص ناهض مسيرته الكفاحية في وطنه- الأردن لا يحتمل الأحرار، والنصفُ الأول من عشقه [...]

اقرأ المزيد...

سنتياغو الأردني: قصة موت معلن

أحمد جرادات     (الصورة: مشهد قتل سانتياغو نصار من فيلم “قصة موت معلن”) تمهيد   “قصة موت معلن”، كما هو معلوم لدى حضراتكم/حضراتكن، اسم الرواية المعروفة للروائي وكاتب القصة القصيرة والصحفي الكولومبي الكبير والشهير غابرييل غارسيا ماركيز، الحائز على جائزة نوبل للآداب لعام 1982 “على رواياته وقصصه التي يمتزج فيها المتخيَّل والواقعي في عالم مركب غني يعكس حياة ونزاعات قارة بأكملها”. وسنتياغو نصار هو بطل الرواية القتيل/الضحية، وقد ارتأيتُ- وهي من الخصال غير الحميدة في بلدنا- أن أسميه سنتياغو الأردني لغايات الرمزية الكثيفة المقصودة في [...]

اقرأ المزيد...

حلم مستر همفر والوهَّابيَّة وحروبها على الأردنيين والعرب والمسلمين

أحمد جرادات لغايات «موضعية»، أي في هذه الدراسة فقط – التي جاء هذا المقال كملخص تنفيذي لها- ارتأيتُ تقسيم تاريخ النفوذ الوهابي إلى ثلاث حقب: الحقبة الأولى: التأسيس – مطلع القرن الثامن عشر مستر همفر بهيئتيه.. البريطانيَّة والوهَّابيَّة وفقاً لما ورد في وثيقة يكتنفها الغموض تحمل عنوان «مذكرات مستر همفر: اعترافات جاسوس بريطاني إلى الشرق الأوسط» (Memoirs Of Mr. Hempher: Confessions of a British Spy To The Middle East)، فإن مستر همفر، هذا، هو الذي عمل، مع الشيخ محمد بن عبد الوهاب، على [...]

اقرأ المزيد...

فيلسوف الربيع العربيّ.. وجيفارا الثورة المضادَّة

أحمد جرادات «”فيلسوف الربيع العربيّ” الفرنسيّ الصهيونيّ الواسع النفوذ برنار هنري ليفي، الذي لعب دوراً رئيسيّاً في التدخل العسكريّ لحلف الناتو في ليبيا، يعمل على  تكرار السيناريو نفسه في سوريا بتطبيق ما يسمّيه “نظريَّة القذافيّ” على بشَّار الأسد.» – مجلة «لا بوينت» الأسبوعيَّة الفرنسيَّة. تمهيد: الثورات العربيَّة/ الربيع العربيّ درَجَ منذ مطلع عام 2011 مصطلحان رئيسيَّان فيما يتعلَّق بالحراكات الشعبيَّة التي انطلقت ولا تزال تسير على الطريق في العديد من البلدان العربيَّة، وهما: «الثورات العربيَّة» و«الربيع العربيّ». فهل المصطلحان مترادفان، أم مختلفان، أم [...]

اقرأ المزيد...

أوراق مِنْ يوميَّات سجين – بقلم أحمد جرادات

في مدونته الجديدة خصَّص الرفيق والصديق سعود قبيلات باباً للكتابات الصديقة، الذي يسرني أن أبدأ إسهامي فيه بمقال قديم عن صاحب المدونة، كان قد نُشر في أحد أعداد ملحق الرأي الثقافي في سياق ملف خاص عنه.   تمهيد “هذه ليست سيرة ذاتية” تتصدر هذه العبارة مخطوطة اليوميات التي كان سعود قبيلات قد كتبها أثناء إقامته القسرية في الغرفة رقم 14-15، الشبَك رقم 1 في سجن المحطة المركزي بعمان في أواخر السبعينيات وأوائل الثمانينيات من القرن المنصرم. وقد أتاح لي الصديق سعود فرصة [...]

اقرأ المزيد...